Motobasteachers


موقع معلمى مطوبس
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محاولات لإنهاء الخلاف بين حركات المعلمين بعد هجوم النقابة على الاتحاد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هاني محمد نوفل



عدد المساهمات : 664
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 05/03/2011

مُساهمةموضوع: محاولات لإنهاء الخلاف بين حركات المعلمين بعد هجوم النقابة على الاتحاد   الجمعة أكتوبر 07, 2011 9:09 am

محاولات لإنهاء الخلاف بين حركات المعلمين بعد هجوم النقابة على الاتحاد







بدأت قيادات بحركات المعلمين التوسط لإنهاء الخلاف الذى نشب بين نقابة المعلمين المستقلة واتحاد المعلمين المصريين بعد هجوم أيمن البيلى، المتحدث باسم النقابة، على عبد الناصر إسماعيل، القيادى بالاتحاد، وتوجيهه اتهامات لأعضاء الاتحاد الذين التقوا د.أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم، أول أمس الثلاثاء بالتنازل عن مطالب المعلمين وشق صف حركتهم عبر الدعوة لتأجيل تظاهرة السبت المقبل التى دعا لها “البيلى” أمام مجلس الوزراء.

ورغم سخونة تصريحات “البيلى” ضد “إسماعيل” إلا أن الأخير تلقى رسالة إلكترونية مساء الأمس من عبد الحفيظ طايل، وكيل “المستقلة” وأحد مؤسسيها، يعتذر فيها باسم مكتب النقابة عن التطاول عليه بعد إعلان موقفه من تظاهرة السبت، وأوضح “طايل”، فى رسالته، أن النقابة ترفض تراشق الاتهامات والسباب والتخوين وتؤيد احترام الاختلاف فى وجهات النظر بين الكيانات المعبرة عن المعلمين.

غير أن أيمن البيلى اعتبر أن “طايل” يعبر عن موقفه فقط ولا يمثل مكتب النقابة، وقال “وضع طايل غير لائحى فى النقابة، لأنه ترك مهنة التدريس، وبالتالى لا يحق له الاعتذار باسم مكتب النقابة”، وألمح، فى تصريحاتٍ لـ”اليوم السابع”، إلى وجود أعضاء داخل النقابة يستهدفون ضرب وحدتها لكنه رفض الكشف عن أسمائهم، مضيفاً “سأعلن أسماءهم وأهدافهم فى توقيتٍ لاحق”.

وواصل “البيلى” هجومه على اتحاد المعلمين واعتبر أنهم ساهموا فى إصابة المدرسين بالاحباط منذ أعلنوا تعليقاً مفتوحاً للإضراب داخل المدارس “وهو ما رفضته النقابة المستقلة حينها”، حسب قوله، مبدياً دهشته من مطالبة الاتحاد بإقالة الوزير ثم الجلوس معه بعدها.

إلا أن أحمد سعيد، عضو اتحاد المعلمين وأحد من اجتمع بهم الوزير أمس الأول، أكد أن ممثلى الاتحاد طالبوا بإقالة “جمال الدين” خلال لقائهم به، ورفض “سعيد” تخوين الاتحاد، وقال “لم نلبِّ دعوة الوزير إلا بعد موافقة روابط المعلمين فى المحافظات”، مضيفاً أن الاتحاد دعا لتعليق الإضراب، لأن الخلافات تزايدت حينها بين أولياء الأمور والمعلمين بما يضر بموقفهم.

من جهته ذكر حسن أحمد، رئيس النقابة المستقلة، أن هيئة المكتب ستعقد غداً الجمعة اجتماعاً لبحث الخلافات التى طرأت على العلاقة مع الاتحاد، وقال إنه سيطلب من أيمن البيلى إيضاحاً حول تصريحاته تجاه ممثلى اتحاد المعلمين، فيما شدد عبد الناصر إسماعيل، ممثل الاتحاد، على أن خلافه ليس مع النقابة المستقلة، وإنما مع المواقف التى سماها بالعنترية من جانب أعضاء بالنقابة، وتابع “هذه المواقف غير المدروسة تضر بحركة المعلمين”.








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
محاولات لإنهاء الخلاف بين حركات المعلمين بعد هجوم النقابة على الاتحاد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Motobasteachers :: معلمين مع ثورة 25 يناير-
انتقل الى: