Motobasteachers


موقع معلمى مطوبس
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحامول مدينه فى طى النسيان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اً الصحفى اشرف مصباح

avatar

عدد المساهمات : 9
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/03/2011

مُساهمةموضوع: الحامول مدينه فى طى النسيان   الخميس مارس 10, 2011 1:59 pm



الحامول مدينة في طى النسيان

الخدمات معدومة والتلوث يحاصر الأهالي

كفرالشيخ / اشرف مصباح

تعاني مدينة الحامول بكفر الشيخ من فوضى وعشوائية وغياب للخدمات على الرغم من اعتبارها مدينة زراعية وإنتاجيه حيث تنتج ثلث إنتاج مصر من بنجر السكر إلا أن المشاكل تحاصرها المستشفى المركزى الوحيد بالمدينة مازال مبنى قائماً بلا خدمات تذكر والحفر تملا الشوارع فضلاً عن إنتشار الفوضى داخل أروقة الوحدة المحلية الواقع المر الجريدة رصدته .

في البداية مصباح السيد على ( محاسب ) شوارع الحامول أصبحت مليئة بالحفر والبرك وضاعت معالم الطريق و قامت هيئة مياه الشرب والصرف الصحى بأعمال الحفر في شارع العاشر من رمضان ومدخل المدينة من ناحية الكراكات – كفر الشيخ منذ أكثر من 7 سنوات مضت لإحلال وتجديد خطوط الصرف الصحى بعد أن تم رصف هذه الشوارع والطرق منذ فترة طويلة الأمر الذى يعد إهدار للمال العام هذا فضلاً عن استمرار سوء مدخل الحامول الرئيسي بطول 3 كم إلى مدينة ومصيف بلطيم وتحول إلى إتجاه واحد بسبب أعمال الحفر التى لا تنتهي وأصبح مكاناً آمناً لمقاولي الصرف الصحى لتشوين معداتهم وسياراتهم وعلى الرغم من تواكب 3 محافظين و 5 رؤساء مدن ولكن لا حياة لمن تنادى اما محمد الدوانسى فيقول إن شوارع المدينة تحولت إلى سوق عشوائى كبير فالشوارع الرئيسية أصبحت مواقف سيارات رغم وجود موقف رئيسى وزحام ( التكتك ) أفقد المدينة هدوءها والسوق القطاعى للخضر والفاكهة هجره الباعة لقلة الخدمات الأساسية من مياه وكهرباء رغم أنه تكلف أكثر من 300 ألف جنيه واحتلوا شوارع المدينة نظراً إلى الرسوم الباهظة التى فرضتها الوحدة المحلية على الباعة كما لا توجد حدائق أطلق عليها المسئولون جزيرة الورد وتكلفت آلاف الجنيهات وأغلقت لعدة سنوات دون الاستفادة منها أو فتحها للجمهور و تأجيرها لأحد شركات المعارض الخاصة أما عن مستشفى الحامول المركزي والتى تخدم أكتر من 200 ألف مواطن فحدث ولا حرج على الرغم من اعتبارها من أوائل المستشفيات التي تم إنشاؤها بالمحافظة عم 1943 وحتى سنوات قليلة كانت بلا كود في المستشفيات المركزية بوزارة الصحة وكانت تعامل على اعتبارها مستشفى قروي والآن تفرغ أطباؤها للصراعات الشخصية وتصفية الخلافات ولا عزاء للمرضى

واعمدة الكهرباء متهالكة والاسلاك فى حالة يرسى لها وتخفيف الاحمال مازال مستمر رغم انتهاء شهر رمضان والاهالى متعطشون الى رؤية المسئولين للاخذ بايديهم واصلاح ماافسدة الاخرين من اهمال فى كل شى والمرور الغائب والتارك المدينة تعج فى فوضى مرورية بلا رقيب والتكتك الخارق للقانون وعربات الكارو والموتسكلات الصينى التى تصيب الطلاب بالزعر





























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحامول مدينه فى طى النسيان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Motobasteachers :: الصحافه-
انتقل الى: